الخميس، 26 فبراير، 2009

تغطية صحيفة لصدور المجموعة القصصية

تحمل عنوان: ودونها رماد يحترق
السلطان يصدر مجموعته القصصية الأولى

ثقافة اليوم:
صدرت مؤخرا للقاص الشاب عبدالرحمن بن سلطان السلطان مجموعته القصصية الأولى التي حملت عنوان (ودونها رماد يحترق) عن النادي الأدبي بالرياض ضمن سلسلة الإصدار الأول، والتي تصدر بالتعاون مع ثلوثية المشوح الثقافية.
 
المجموعة التي صدرت في كتيب من القطع المتوسط احتوت على عدد من القصص القصيرة المتنوعة، التي تمثل تجربة الكاتب على امتداد سنوات عديدة، يطلق فيها صيحة الألم من واقع مجتمع قاس، ويعلن موت الرومانسية الحقيقة من خلال رؤية سردية تنطق بالواقع وعليه تنثر قسماتها. لكنه يعرّج فيها على مواطن الحب الدفينة، والمتدثرة بكثير من الأغطية الثقيلة.
المجموعة حملت عناوين مختلفة منها: يوم كفن متحرك، الصيدلانية هند، عائد اليها، ثم يقفز الكتاب في نهاية المجموعة إلى (بتلة) وحيدة عليها تشعل جذوة الحب الدفين، أو تبقى على الأقل مجرد ذكرى لأيام لا يمكن نسيانها.جدير بالذكر ان بعض القصص سبق ونشرها في عدد من الصحف والمجلات الثقافية السعودية والخليجية، كما أن المجموعة متوفرة حاليا في المكتبات التجارية بالمملكة
الرابط في جريدة الرياض:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق