الأربعاء، 23 يناير، 2013

52 وظيفة!

52 وظيفة!

كل ما احتاجه الأمر مجرد موقع إلكتروني مجاني، حتى يطبق "بول سيمور" الفكرة الجامحة بالعمل أسبوعا واحدا في كل وظيفة، مما جعله يختبر تنظيف دورات المياه، وبيع الآيس كريم، والتدريس، وطهو الشيكولاتة، وصناعة الإعلانات، وغيرها كثير خلال عام واحد فقط!.
والهدف كان التعرّف بصدقٍ عما يريد فعله في حياته. طبعا الفكرة ليست جديدة، فلقد ابتكرها الكندي "شون أيكن" قبل خمس سنوات، ليعمل في 52 وظيفة مختلفة، وليقطع خلال عام واحد 75 ألف كليومترا، ويظهر في معظم وسائل الإعلام الشهيرة، ويجمع أكثر من عشرين ألف دولار، ثم ليحدد شغفه الوظيفي على حد تعبيره. يقول "بول" الذي أكمل عامه الوظيفي المثير: "يأتي يوم الاثنين وأنت مفعم بالنشاط، وبحلول الأربعاء تبدأ بالتمرس على العمل وتستكشفه كله، وتكوّن صداقات مع زملاء العمل.. وبحلول الجمعة ينتهي كل شيء".
كثير منا درس ما لا يحب، وبالتالي يعمل حاليا فيما يكره، فأي إنتاجية تتوقع منه، أو أي ابتكار سوف يخرج من هذا الوضع المأساوي.
الوظيفة الناجحة - في حال رغبت في المسار الوظيفي - تبدأ من حُسن اختيار التخصص الجامعي، ثم البحث عن المكان المناسب لما تحب فعله، وليس المكان الذي يقدم الراتب الأعلى، أو الأقرب للمنزل كما يفعل البعض.
مستقبلك يبدأ بك أنت وحدك، فكن على قدر المسؤولية، واختر ما تريد؛ لتعشق ما تفعل اليوم وغدا. والآن أدعوك لزيارة الموقع الإلكتروني لصديقنا "بول"، والاستمتاع بصوره المتنوعة في وظائفه المتعددة:
 
عبدالرحمن السلطان
 

هناك تعليق واحد:

  1. فكرة رووووووعة.... اشكرك استاذ عبدالرحمن على الفكرة الجميل وعلى عرض التجارب الناجحة

    ردحذف